“الأفلان” أول من مجّد الخائن “قاطع الآذان”! – RipouxBlique des CumulardsVentrusGrosQ


المثير في المسألة، هو التعتيم الذي غلّف استضافة الأفالان لـ “فوران” قبل 25 شهرا، بما يطرح عدة استفهامات حول مؤدى سلوك الحزب العتيد الذي ظلّ يشدّد في أدبياته وخطاباته على رفضه تمجيد الأعمال الإجرامية في الجزائر إبّان الاستعمار والإشادة بما قام به الحركى إزاء الجزائريين، فكيف سيكون ردّ الأمين العام الحالي “جمال ولد عباس” على استضافة نوابه لحفيدة الخائن “قاطع الآذان” وتحت قبة المؤسسة التشريعية؟، كما سوف يتعاطى قادة الأفالان مع دفاع “فوران” عما اقترفه جدها من بشاعات ضدّ مواطنيه، وتصنيفها قطع السفّاح لتسعمائة أذن للشهداء ضمن خانة “علامة الانتصار” التي كانت منتشرة في أوساط القبائل؟، وماذا سيقول الجبهويون بشأن أراجيف “فوران” بشأن دور جدها في إنهاء ثورة “الزعاطشة” (نوفمبر 1849) وتنكيله بجثث الشهداء، على أنّه “يندرج ضمن صراعات قبلية” (..)، مبرّرة عمالة “بن قانة” رفقة آخرين، بأنّهم “اضطروا للاعتراف بفرنسا خشية حصول مجاعة كانت ستبتلع مواطنيهم”.https://www.z-dz.com

Source : “الأفلان” أول من مجّد الخائن “قاطع الآذان”! – RipouxBlique des CumulardsVentrusGrosQ

Publicités

Laisser un commentaire

Choisissez une méthode de connexion pour poster votre commentaire:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s